Image default

ابونا يوحنا باقى تدبيرك فاق العقول

ـ بعنوان المعاش المفقود ـ

6 12 2016

fr-yohana

 

يقول ابونا يوحنا ان الظروف الاقتصادية تجعل الانسان يرى ان حياته بها صعوبة ولكن الله يبارك للانسان المجتهد ويكفيه ويساعده حتى فى الضيقات ربنا بيسنده حتى يظل دائما مكتفى وفرحان

يحكى لنا ابونا بولس قصة بعنوان ” المعاش المفقود “

يقول ابونا يوحنا كان فى موظف بيشتغل فى مكان عمله ويتقاضى مرتب صغير وكان امين فى شغله يعمل بامانة وله علاقة حلوة مع ربنا يصلى ويقراء الكتاب المقدس ويعترف ويتناول ويحب الكنيسة وكان يعيش مع ربنا فعلا

ومرت الايام ووجد ان الاجر الذى يتقاضاه من العمل لا يكفى احتياجاته لوجود صعوبة بسبب غلاء المعيشة فاخذ يبحث عن معونة او اى عمل اخر ليساعده الى جانب عمله

واخير وجد عمل اخر ولكنه يستعدى ان يتفرغ له وهذا العمل له اجر اكبر وسوف يكفى كل احتياجاته

واخذ من العمل الذى كان يعمل فيه اجازة بدون مرتبة لمدة سنة وذهب ليعمل فى العمل الاخر الجديد وبالفعل كان مرتبه يكفى واحيانا كان يقدر يفيض منه جزء ويوفره

وكان عرف ان العمل الجديد مؤقت وانه لن لا يقدر ان يستمر فيه طوال عمره لان من الممكن ان يستغنوا عنه فى اى وقت

ومرت سنوات فى هذا العمل ثم فكر ان يقدم على معاش فى عمله الاول ليكون لديه فرصة ليعمل فى مكان اخر

وبالفعل قدم اوراقه لطلب المعاش ولكن كان لديه نقص فى سنوات الخدمة التى لا تكفى لحصوله على معاش فاشاروا عليه ان يدفع مبلغ من المال مقابل هذه السنوات

وقام هذا الموظف بتدبير المبلغ المطلوب وقام بسدداه لكى يحصل على المعاش لانه كان يرى ان المعاش مع مرتب العمل الاضافى سوف تكفيه

وعندما ذهب ليصرف المعاش كانت المفاجئة انه ليس له معاش لان سنواته فى الخدمة بالاضافة الى المبلغ الذى دفعه لا يكفى  لكى يحصل على معاش

فحاول ان ينظروا فى اوراقه مرة اخرى لكى يحل على المعاش ولكن بدون جدوى

فحزن جدا وبدأ يصلى ” يارب ارجوك انا محتاج هذا المبلغ من اجل اسرتى واولادى ” وظل يصلى خمسة اشهر

وفى احد الايام ارسل له ربنا صديق قال له ان يضم سنوات خدمة الجيش لسنوات خدمته فى العمل لان هذا الموظف لم يكن يعلم هذه الفكرة

فاحضر هذا الموظف الاوراق التى تثبت فترة خدمته فى الجيش وذهب ليضمها الى فترة خدمة العمل وقبلت هذه الاوراق ووافقوا على حصوله على المعاش

وظل يتابع اجراءات الموافقة على الاوراق وبالفعل حصل على المعش فى النهاية

وهذا الموظف شكر ربنا جدا وقال له ” شكرا يارب انت حلال المشاكل فعلا انت ابو الغلابة انت اللى بترسل احتياجات اولادك وتعطيهم كل ما يطلبون “

ويختتم ابونا يوحنا برنامج تدبيرك فاق العقول بعنوان ” المعاش المفقود “

يقول ابونا يوحنا ان ربنا عجيب لانه يكفى احتياجات الكل فهو يقول ” انتم افضل من عصافير كثيرة “

ربنا يعطينا التجارب والضيقات ليختبر محبتنا له ويزيد ايمانا وينمى صلواتنا ويعطينا بركة روحية اكثر من البركة الجسدية وعندما نتمسك به ونصبر على الضيقة ينجينا منها ويعطينا كل ما نحتاج اليه

يجب ان نثق ان الله قريب منا جدا ويمع الى صلواتنا ويهتم بها وانه سيعمل فى الوقت المناسب ولكن يجب علينا ان نتمسك به ونستمر فى الصلاة لان الصلاة هى اهم شئ لانه هى عربون ملكوت السموات وهى التى تفتح الابواب المغلقة

ربنا بيحبنا جدا ويريدنا ان نكون معه ونقرب منه ونظهر له حبنا ونتجاوب مع محبته لذلك يجب ان نجعل صلاتنا قبل كل شئ

Related posts

ابونا يوحنا باقى تدبيرك فاق العقول ـ بعنوان { ليس بالقوة و لا بالقدرة } ـ 14.2.2017 – ✅

lad

قصة بعنوان { مش عارف أسدد ديونى } ✟ أبونا يوحنا باقى فى تدبيرك فاق العقول ✟ [ 12.2.2019 ] – 🌠

lad

ابونا يوحنا باقى تدبيرك فاق العقول ـ بعنوان { ما ينفعش أبونا يزورنى } ـ 12.12.2017 – ◼️

lad

Leave a Comment